مجاورة حول التعلّم وفق أُفُق حضاري

صورة من مجاورة سابقة بالأردن

طلب الاشتراك بالمجاورة: http://bit.ly/2OTE10e

ما هي المجاورة؟

المجاورة بداية بمعنى الأمل، وسيط وبنية تحتية للتعلم من خلال العيش والممارسة. المجاورة لا تقود ولا تدرّب أشخاصاً بهدف” تغيير المجتمع والتي هي فكرة فوقية، بل تذكير الناس بأن معظم ما يحتاجونه متوفر لديهم، كبشر ومجتمعات وحضارات. جوهر المجاورة هوإعادة النظر فيما نعتبره أخطر أنواع الاحتلال: الاحتلال على الصعيد المعرفي الإدراكي، والتي تؤلف كلماتٌ لا جذور لها في الحياة أسلحته الرئيسية.” منير فاشه بتصرف

عن مجاورة التعلّم وفق أُفُق حضاري

لم يعد الوضع حول العالم، وفي منطقتنا خاصة، يسمح بأن نستمر بالفكر والقول والعمل والتعامل على صعيد الأغصان ونهمل ما يحدث في الجذور. ما يحدث في الجذور بمنطقتنا منذ مائة سنة على الأقل هو تدمير إنسانيتنا المرتبطة بالطبيعة والكرامة والاحترام وروح الضيافة والأمل والتعاطف والعناية والاستمتاع بالطبيعة وتغذيتها والتغذية منها والنباتات البرية والتحادث وجها لوجه (والذي هو أعمق فن في حياة البشر)، وحيث أمكن، إنسانيتنا المرتبطة بإنتاج ما تستهلكه العائلة والجيران. لهذا الوصف نرغب بأن نطلق على هذه الإنسانية بالمتعافية. قد يكون أخطر ما يحدث في العالم المعاصر هو تدمير قدرتنا بأن نعيش إنسانيتنا بطرق خارج إملاءات ومتطلبات الأكاديميا والمال والاقتصاد والتجارة. أي، أسوأ ما يحدث هو تدمير إنسانية متعافية واستبدالها بإنسانية مُخرَّبة. جوهر المجاورة في “دِبّين” بالأردن هو قلب هذه الظاهرة: انتزاع أنفسنا من الإنسانية المُخرَّبة واستعادة الإنسانية المتعافية.

لمعرفة التفاصيل

من يكون بالمجاورة؟

منطقتنا غنية بالأشخاص الذين يسعون ويعملون بعمق على تنوع وتعددية المعنى والوسيط المرتبطين بالتعلم، فهذه المجاورة هي دعوة مفتوحة لكل من يعمل بمجال التعلم ويرغب بأن يعيش تجربة تعلمية خارج إطار المؤسسات التعليمية، تجربة تعتمد على قصصنا وحكاياتنا بالحياة بحيث تكون تجربة كل شخص مصدر معرفة وتعلم.

لأن التعلم غير مرتبط بعمر، فأهلاً وسهلاً بالجميع.

مُرحب بأطفالكم بالمجاورة والرجاء اعلامنا مُسبقاً بحضورهم. (سيشارك الأطفال نفس السرير مع ذويهم وتكلفة إضافية قد تكون مطلوبة).

التكاليف واللوجستيات للمشاركة بالمجاورة:

لقد حصلنا على منحة صغيرة من “ايكوفرستيزلنكون قادرين على استضافة المشاركين بهذه المجاورة.حيث سنتمكن من دفع تكاليف الإقامة لل ٥ أيام/٤ ليالي مع ثلاث وجبات باليوم والمواصلات من عمان إلى دبين وبالعكس.

تذاكر السفر والتنقل من وإلى المطار والفيزا والإقامة قبل وبعد المجاورة ستكون على نفقة المشاركين.

لغاية الآن لا يوجد أي منح لتغطية تذاكر السفر، ولكن الهدف أيضاَ أن يساهم كل مشارك بمبلغ مالي ما بين٥٠-١٠٠دولارأمريكي سنقوم بتجمعيه ليغطي تكاليف السفر لبعض المشاركين الذين بحاجة لمنح سفرجزئية.   

سيتم تجميع هذه المساهمات عند وصولكم إلى دبين.

إ ذا كنت بحاجة لدعم بتذكرة السفر الرجاء ارسال ايميل إلىengage@taghmees.org

عدد المتجاورين:

نأمل على استضافة ٢١ شخصاً من منطقتنا العربية ومن هم في أماكن الإقامة أو اللجوء المختلفة حول العالم.

طلب الاشتراك بالمجاورة: http://bit.ly/2OTE10e

آخر موعد لإرسال طلبك: ٢٣ آب/أغسطس ٢٠١٩ وسيتم اخبار المشاركين بالمجاورة بعد أسبوع بحد أقصى من هذا الموعد.

طريقةالاختيار: سيتم اختيار المشاركين بما يراعي التنوع العمري والجغرافي والثقافي.

طلب الاشتراك بالمجاورة: http://bit.ly/2OTE10e

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *