the recipe الوصفة

كل لحظة في حياتنا من الممكن أن تمنحنا معرفة مغذية، ولكن نادراً ما نتعلم بأن ندرك ونرى هذه الوفرة من فرص التعلم. ماذا لوتعلمنا كيف نعلم أنفسنا خارج إطار التدريس والتعليم، ألن نكون “حريفة” حياة؟ ماذا ممكن أن نتعلم لنكتشف ذواتنا ونضيف لحياتنا نكهة جديدة؟ ماذا تعلمنا إلى الآن؟ هل التأمل والبحث من الممكن أن يرسي بنا إلى معرفة جديدة بالعمق؟

هذه بعض الاسئلة التي جالت في خاطرنا عندما بدأنا بالتفكير بتغميس مطبخ اجتماعي، بذرة خلقت من القلب والروح والحاجة. وسيط بلدي للتعلّم يجمع الأهالي للنقاش والأكل بهدف الانغماس بحياتنا لنستعيد جزءاً من معرفتنا.

على بساطة الكلمة وبمدى إرتباطها بعاداتنا بالأكل، إلا أننا نريد أن ننغمس أيضا بأنفسنا وبالعوالم التي نعيش فيها، نتعمق بنقاشاتنا وبتجاربنا وحياتنا ونحاول العيش وفق إيقاع الحياة الغير مُخربة والعودة إلى مصادر أفكارنا وأكلنا. بالنسبة لنا ”تغميس“ هي أسلوب حياة يعطينا الأمل بما غُيب عنا من قدرات وطاقات ولدنا معها عن طريق ربط التعلم بخطوات حياتنا.

Every moment of our lives provides a learning experience, but rarely are we taught how to recognize this learning. If we could understand how to teach ourselves outside of our education, wouldn’t we be better students of life? What could we learn to make our lives more meaningful?  What have we learned so far? Could reflection reveal new depth?

These are some of the questions we asked ourselves while designing Taghmees Social Kitchen. Taghmees is a homegrown recipe, a medium for learning and practicing healing in a community with others who share a mutual desire to reclaim life and create meaning outside of dominant narratives. Our learning happens organically and each session takes on the flavor of its participants, food, and fabric.

In Arabic, taghmees means the act of dipping, often used to refer to dipping by hand into food with bread, or the act of immersing yourself deeply into anything – a discussion, an experience, or life.  For us, Taghmees is an attitude towards living fully and firsthand; opening one’s self up to learning every step of the way.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.